استقرار حالة الرضيع المصاب بكورونا بعد إدخاله العناية المكثفة

استقرار حالة الرضيع المصاب بكورونا بعد إدخاله العناية المكثفة

أفادت وزارة الصحة باستقرار الحالة الصحية للرضيع المصاب بفيروس كورونا من بيت أولا في الخليل، والذي أدخل العناية المكثفة يوم أمس.

وقالت وزيرة الصحة د. مي الكيلة في بيان صحفي، صباح اليوم الإثنين، إن الرضيع (3 أشهر) أدخل إلى مركز العزل والعلاج في حلحول، وتعامل الكادر الطبي معه بشكل مكثف من مساء أمس وحتى السادسة من صباح اليوم حتى استقرت حالته.

وأشارت إلى أن العدوى انتقلت إلى الرضيع عن طريق والده المصاب والذي كان يعمل في الداخل المحتل.

وناشدت د.الكيلة الفلسطينيين بضرورة الالتزام الجدي بتعليمات السلامة والوقاية، والتزام العمال العائدين من الداخل بالحجر المنزلي، حماية لأنفسهم ولأطفالهم وأبناء شعبهم.

يذكر أن عدد الإصابات ارتفع أمس إلى 560 حالة عقب تسجيل خمس إصابات جديدة بفيروس كورونا في بيت أولا.