الحكومة البريطانية تدافع عن عودة الدوري الإنجليزي

الحكومة البريطانية تدافع عن عودة الدوري الإنجليزي

أكد دومنيك راب، وزير الخارجية البريطاني عن أن عودة كرة القدم والدوري الإنجليزي سوف ترفع المعنويات في البلاد، وذلك ردًا على سؤال عن إمكانية عودة كرة القدم في إنجلترا.

وأوضح رئيس الدبلوماسية البريطاني أن أحد الأسباب التي تدفع بعودة الدوري الإنجليزي الممتاز- والرياضة بشكل عام- في أقرب وقت ممكن هو رفع معنويات المواطنين.

وأضاف راب أثناء مثوله أمام الصحف في داونينج ستريت، «أعتقد أن الناس لا يريدون رؤيتنا نعود إلى العمل فحسب، بل أيضًا إلى وضع يمكن من خلاله أن يذهب الأطفال إلى المدارس بأمان والاستمتاع ببعض هواياتهم، مثل الرياضة».

ويواجه البريميير ليج خلال الأيام القيلة المقبلة لحظات حاسمة لمعرفة مستقبله حيث سيعلن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الأحد عن إجراءات الحبس الجديدة في بلد هو الأعلى تسجيلًا للوفيات بسبب فيروس كورونا المستجد في أوروبا.

وسيجري طرح العودة إلى التدريب الجماعي بين منتصف وأواخر مايو الجاري، في حين أن أندية، مثل توتنهام هوتسبير وأرسنال، تمارس بالفعل التدريبات بشكل فردي.

وهناك مقترحات لإعادة المنافسات الرسمية في 12 يونيو في ملاعب محايدة مختلفة يجب أن توافق عليها الأندية.

ومن هنا تأتي المشكلة، لأنه، وفقًا للصحف الإنجليزية، ليست جميع الفرق على استعداد للقيام بذلك، لاعتبارهم أن هذا الأمر سيؤثر على المنافسة من خلال القضاء على مزايا وعيوب اللعب على الأرض وخارجها.

وسيكون الهدف هو الانتهاء قبل 31 يوليو، وترك شهر أغسطس متاحًا لمنافسات يويفا وكأس الاتحاد الإنجليزي.