طولكرم| مركز العودة يختتم مبادرة تعزيز ثقافة اللاعنف

طولكرم| مركز العودة يختتم مبادرة تعزيز ثقافة اللاعنف
طولكرم| مركز العودة يختتم مبادرة تعزيز ثقافة اللاعنف
طولكرم| مركز العودة يختتم مبادرة تعزيز ثقافة اللاعنف
طولكرم| مركز العودة يختتم مبادرة تعزيز ثقافة اللاعنف

اختتم مركز العودة لتاهيل الطفولة والشباب في مخيم طولكرم مبادرة (تعزيز ثقافة اللاعنف ) بالشراكة مع مؤسسة بال ثينك للدراسات الاستراتيجية ضمن مشروع “تعزيز ثقافة اللاعنف ” الممول من  FXB France بهدف نشر ثقافة الحوار وتعزيز ثقافة اللاعنف.

حيث شملت  وفي ظل الظروف التي يعيشها ابناء شعبنا نتيجية  الحجر الصحي وحالة الطوارىء مجموعة من اللقاءات الالكترونية  التي عقدت عبر منصات التواصل الاجتماعي في محافظة طولكرم واستهدفت فئات مختلفة بهدف التخفيف من الظروف التي يعيش بها ابناء شعبنا وتعزيز ثقافة اللاعنف في ظل الوضع الصحي الراهن وما نتج عنه من العديد من المشاكل الاجتماعية والاقتصادية والتي عملت الورش التوعية الالكترونية الموجهة للاهالي الى ايصال وسائل وادوات من خلال رسائل قدمها الاخصائيين الى المشاهدين تهدف الى التخفيف من العنف والمشاكل التي سببتها هذه الحالة . 


كما تم خلال المبادرة تنظيم 3 لقاءات ترفيهية استهدفت الاطفال داخل منزلهم من خلال منصات التواصل الاجتماعي في مخيم طولكرم للاجئين وعبر صفحة مركز العودة ومخيم طولكرم مكس  حيث  تم دعوة الاطفال الى التواجد في ساعات مخصصة على مواقع التوصل الاجتماعي لتقديم عروض لهم حيث استهدفت العروض اكتر من 300 طفل في منازلهم من خلال متابعتهم البث المباشر لهذه الحلقات  والتي هدفت الى التخفيف من الضغوط النفسية التي يوجها الاطفال داخل المنازل في ظل حالة الطوارىء .

كما تم خلال المبادرة الى تنفيد نشاط ميداني في بعض مؤسسات التاهيل التي يقيم بها الاطفال ذوي الاعاقة  حيث تم تقديم ايام ترفهية لهم لتخفيف  من حالة العنف الناتج عن الظروف التي يمر بها الاطفال من خلال انشطة ووسائل متنوعة قدمها فريق المتطوعين في مركز العودة حيث تم توزيع الهدايا الرمزية على الاطفال كما تم تنفيد نشاط ترفيهي في احدى الحارات في  محافظة طولكرم وبعض الاحياء فيها بحضور مجموعة من المهرجين ومن خلال تباع االاجراءات الصحية للتباعد حيث وقف الاطفال امام منازلهم وتم توزيع الهدايا عليهم 

بدوره اكد علاء السروجي منسق الانشطة في مركز العودة ان هذه المبادرة تاتي لتظافر الجهود التي تقدمها مؤسسة بال ثينك للدراسات الاستراتيجية والداعمين من مؤسسة  FXB France ضمن مشروع (تعزيز ثقافة اللاعنف) حيث تم موائمة الانشطة الخاصة في المبادرة لتاتي كاستجابة لجانحة كورونا في ظل الوضع الراهن وساهمت المبادرة في التخفيف من الضغوط التي يعيشها ابناء شعبنا في ظل حالة الطوارىء وجاءت من اجل اكساب ابناء شعبنا مهارات لتعزيز ثقافة اللاعنف وهم في منازلهم .