مدرسة نابلس الصناعية تحيي ذكرى اغتيال الرئيس العراقي صدام حسين

مدرسة نابلس الصناعية تحيي  ذكرى اغتيال الرئيس العراقي صدام حسين
مدرسة نابلس الصناعية تحيي  ذكرى اغتيال الرئيس العراقي صدام حسين
مدرسة نابلس الصناعية تحيي  ذكرى اغتيال الرئيس العراقي صدام حسين
مدرسة نابلس الصناعية تحيي  ذكرى اغتيال الرئيس العراقي صدام حسين
مدرسة نابلس الصناعية تحيي  ذكرى اغتيال الرئيس العراقي صدام حسين

أحيت مدرسة نابلس الثانوية الصناعية صباح اليوم ذكرى اغتيال الرئيس العراقي صدام حسين وبمشاركة فصائل منظمة التحرير الفلسطينية.

ورفع المشاركون تحية إكبار وتقدير لروح القائد صدام حسين، حيث أحيت جبهة التحرير العربية الذكرى الرابعة عشرة لاغتيال الرئيس صدام حسين في مقبرة الشهداء العراقيين المقامة على اراضي المدرسة.

وألقى مدير المدرسة م.محمد ملالحة كلمة أسرة المدرسة، حيث تقدم بالدعاء للشهداء العراقيين، والعرب، والفلسطينين، الذين أدو نداء الواجب، وقدموا ارواحهم رخيصة فداء لفلسطين، ارضاً، وشعباً

وأكد ملالحة على بقاء الشعب الفلسطيني وفياً لدماء الشهداء الفلسطينين والعرب ولفرسان المعركة، الزعماء صدام حسين وياسر عرفات.

كما والقى الرفيق محمد دويكات - عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين - كلمة لجنة التنسيق الفصائلي في محافظة نابلس، والرفيق محمود العدم - عضو اللجنة المركزية لجبهة التحرير العربية - كلمة حزب البعث العربي الاشتراكي، وجبهة التحرير العربية، وفي نهاية الإحتفال دعا الرفيق محمود الصيفي ممثلي الفصائل لوضع أكاليل الزهور، وقراءة الفاتحة على ارواح شهداء الجيش العراقي، وشهداء فلسطين والأمة العربية وقادة الأمة صدام حسين وياسر عرفات.