اعتقالات في الضفة والقدس والحملة متواصلة في الداخل

اعتقالات في الضفة والقدس والحملة متواصلة في الداخل

واصلت قوات الاحتلال حملة الاعتقالات التي تشنها في الداخل المحتل والضفة والقدس، بعد الهبة الشعبية الأخيرة، التي تخللها اعتقال مئات الفلسطينيين.

وقالت مصادر محلية، إن قوة من جيش الاحتلال اعتقلت الأسير المحرر عبد الرحمن اشتية عقب اقتحام منزله في بلدة سالم شرق نابلس، فجر اليوم.

وفي القدس المحتلة، اعتقلت قوات الاحتلال سمير عبيد والد الشهيد محمد عبيد ووسيم نايف عبيد من منزليهما في بلدة العيساوية شمال شرق القدس المحتلة.

وأفادت المصادر، عن اعتقال الشاب توفيق نجيب من حي الواد بالبلدة القديمة في القدس المحتلة، الليلة الماضية.

وفي الداخل المحتل عام 1948، قالت مصادر عبرية إن أربعة من عناصر قوات حرس الحدود التابعة لشرطة الاحتلال أصيبوا خلال محاولتهم اعتقال فلسطيني قرب بئر السبع، الليلة الماضية.

وكشفت الهيئة العربية للطوارئ المنبثقة عن لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، أن قوات الاحتلال اعتقلت أكثر من 1700 فلسطيني من مدن وبلدات الداخل المحتل، بعد الهبة الشعبية.

وأشارت إلى أنه منذ انطلاق حملة الاعتقالات التي أعلنت عنها شرطة الاحتلال، يتم اعتقال 100 فلسطيني في اليوم الواحد.