عربي و دولي

تفاصيل قتل المستوطنون المواطنة “عائشة الرابي”

أقر الاحتلال بوقوف مستوطنين ارهابيين خلف جريمة قتل المواطنة عائشة الرابي قرب نابلس عبر رشق مركبة كانت تستقلها هي وزوجها، بالحجارة قرب نابلس.

ووفق مواقع عبرية، رفع الحظر عن نشر تفاصيل قضية اعتقال مجموعة المستوطنين الإرهابيين في الضفة الغربية، وجاء انهم مشتبهين بعملية رجم كانت ضحيتها السيدة الرابي.

وجاء في التفاصيل ان الفلسطينية عائشة الرابي وهي ام لتسعة أطفال قد قتلت رجما بالحجارة في سيارتها عندما اعترض طريقها مجموعة من المستوطنين اليهود جنوب بلدة حوارة شمالي الضفة الغربية.

وقد وقع الحادث الإرهابي يوم الثاني عشر من شهر ديسمبر/كانون الأول من العام المنصرم 2018.

وكانت صحيفة “هآرتس” العبرية قد قالت في تقرير نشرته اليوم إن قوات الاحتلال الإسرائيلي اعتقلت مستوطنين آخرين يشتبه بتورطهما في قضية “الإرهاب اليهودي”، التي سبق وتم يوم الأحد الماضي، اعتقال ثلاثة مشتبهين آخرين فيها.

ويدرس المشتبه بهم الخمسة في نفس المؤسسة التعليمية. وتم فرض أمر حظر نشر على كافة تفاصيل التحقيق.

مقالات ذات صلة