عربي و دولي

أصحاب عقارات يتهربون من تأجير شقة لعائلة أبو حميد!

بعد عناء طويل تمكنت عائلة “أم ناصر أبو حميد” من استئجار منزل لتقيم فيه ريثما يتم إعادة بناء منزلها الذي دمرته قوات الاحتلال الشهر الماضي، حيث كانت تقيم خلال الفترة الماضية عند أقارب لها. 

آلاء ناجي زوجة الأسير نصر أبو حميد، قالت:” إن العائلة توجهت لأكثر من صاحب عقار للاستئجار لكن محاولاتهم كانت تبوء بالفشل، حيث يخشى أصحاب تلك العقارات من ملاحقة الاحتلال وانتهاكاته المستمرة بحق العائلة”.

وأوضحت آلاء 33 عاماً،  أن” أصحاب العقارات كانوا يتذرعون أحياناً بوجود مشاكل في الشقق وأنها غير جاهزة وذلك لتبرير عدم استقبالهم”.

وحول عملية إعادة إعمار المنزل، قالت ناجي:” إنه تم فقط إزالة ركام المنزل، دون إبلاغ العائلة بعد بموعد البدء بعملية البناء، أو أي بدائل أخرى”.

آلاء وأطفالها كانوا يسكنون في الطابق الاخير من البناية التي هدمها الاحتلال بعد أن قامت بتجهيزه من خلال قرض على راتبها كمدرسة، ولا زالت ملتزمة بهذه الدفعات بعد هدم المنزل، وما يزيد معاناتهم الآن أنهم يدفعون إيجاراً للمنزل الجديد.

ويشار أنه كان قد تم الإعلان عن تشكيل اللجنة الوطنية تتولى مهمة إعادة بناء منزل أم ناصر أبو حميد، وقد بدأت اعمالها مؤخراً بإزالة ركام المنزل. 

المصدر: شبكة الراية الإعلامية

مقالات ذات صلة