الاخبارمحليات

بعد إغلاقه منذ 2003 … المقدسيون يفتحون باب مصلى الرحمة

فتح المقدسيون يتقدمهم المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين، ورئيس وأعضاء مجلس الأوقاف الاسلامية ومشايخ القدس، مُصلى ومبنى باب الرحمة بعد إغلاقه من قبل الاحتلال منذ العام 2003م، وسط هتافات التكبير وبـ”الروح بالدم نفديك يا أقصى”.

وقالت مصادر محلية إن المصلين انتظموا الآن لأداء صلاة الجمعة في الأقصى المبارك بما فيه مصلى باب الرحمة الذي امتلأ بالمصلين.

مقالات ذات صلة