الاخبار

الاحتلال يعتقل 22 فلسطينياً ويزعم مصادرة أسلحة ووسائل قتالية بالضفة

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، 22 فلسطينياً من مختلف مناطق الضفة المحتلة خلال حملة دهم وتفتيش، فيما زعم الاحتلال ضبط أسلحة ووسائل قتالية.

وقال جيش الاحتلال في بيانه إن قواته اعتقلت 22 فلسطينيا، جرى تحويلهم للتحقيق لدى الأجهزة الأمنية بحجة المشاركة في أعمال مقاومة شعبية ضد المستوطنين وجنود الاحتلال، وحيازة أسلحة ووسائل قتالية.

وركز الاحتلال في حملة الاعتقال على الطلبة في جامعة بير زيت، حيث تم استهداف نشطاء الكتل الطلابية في الجامعة، ومصادرة كافة مقتنيات الطلبة من حواسيب نقالة وهواتف خليوية.

واقتحم جنود الاحتلال بلدة بيتونيا واعتقلوا منسق الكتلة الإسلامية، الأسير المحرر معاذ عابد، واعتقال سكرتير لجنة العلاقات العامة في مجلس الطلبة الأسير المحرر براء عاصي.

كما اقتحمت قوات الاحتلال بلدة بيرزيت واعتقلت رئيس مجلس الطلبة السابق أسامة الفاخوري، والطلاب أمير عدنان وعز الدين حسونة، فيما تم اعتقال سكرتير اللجنة المالية في مجلس الطلبة، الأسير المحرر محمد نخلة واعتقال الطالب بلال حامد، بعد اقتحام مخيم الجلزون.

أما في محافظة القدس، اعتقلت شرطة الاحتلال بساعات الليل المتأخرة 10 شبان مقدسيين، في كمين نصب لهم خلال خروجهم من بلدة العيسوية.

وقال محامي القاصرين في مركز معلومات وادي حلوة محمد محمود، إن قوات الاحتلال اعتقلت 10 شبان مقدسيين من الطور فور خروجهم من العيسوية، كما اعتقلت شابين من العيسوية.

وأوضح مركز معلومات وادي حلوة ان المعتقلين هم: خليل كمال أبو الهوى، وأمير سامي أبو الهوى، وحمزة زكي خويص، وأسامة خالد الهدرة، ومحمد طارق أبو غنام، ومحمود أحمد عشاير، ومجدي خالد الهدرة، ومحمود أحمد أبو الهوى، ومصطفى محمد أبو غنام، ومحمد خالد أبو غنام، وعدي ايمن عبيد ومحمد أحمد عبيد.

مقالات ذات صلة