الاخبارعربي و دولي

مصالحة بين الفيصلي وفراجين

كرمول | موقع خبرني: وافق الفيصلي، على مصالحة مع الفنان عماد فراجين، والمخرج محمود الدوايمة، بعد حلقة تلفزيونية، اعتُبرت “مُسيئة” للنادي.

ووفق الصفحة الرسمية للنادي، عبر “فيسبوك”، وافق رئيس الفيصلي، بكر العدوان، على المصالحة، بعد جاهة من يوخ ووجهاء الأردني.

وتاليا ما نشرته الصفحة الرسمية للفيصلي:

“إستقبل مجلس إدارة النادي الفيصلي برئاسة الشيخ بكر سلطان العدوان جاهة كريمة من شيوخ ووجهاء الوطن يترأسها معالي الشيخ مازن تركي القاضي، والتي قدمت للنادي الفيصلي للتوضيح والإعتذار عما بدر من المخرج محمود الدوايمة والفنان عماد فراجين في الحلقة التلفزيونية التي بُثت في شهر رمضان المبارك على قناة الأردن اليوم، حيث أفتتح معالي الشيخ مازن القاضي حديثه مخاطباً الشيخ بكر سلطان العدوان بأنه سليل الشيوخ وأن أسرة النادي الفيصلي الكبيرة والتي تعودنا منها على حسن الضيافة والكرم والتسامح والعفو عند المقدرة، طالباً الصفح والعفو وقبول الإعتذار المقدم، واختتم حديثه طالباً الحضور قراءة الفاتحة على روح معالي الشيخ سلطان بن ماجد باشا العدوان رحمه الله، وأكد الشيخ بكر سلطان العدوان والذي تحدث بإسم أعضاء الإدارة والهيئة العامة وجماهير النادي الفيصلي بأن النادي الفيصلي منذ تأسيسه عام 1932 أُسس على مبادئ وثوابت راسخة لا نحيد عنها أهمها اللحمة الوطنية وجمع كافة الأطياف من شتى المنابت والأصول، كما أكد الشيخ بكر سلطان العدوان على وحدة الحال مع فلسطين الحبيبة، وأضاف أن الصلح والتآخي من شيم العشائر الاردنية ، وعليه تم الصلح وقبول الإعتذار نيابة عن اسرة النادي الفيصلي، إكراماً لله عز وجل والرسول الكريم صلى الله عليه وسلم وسيد البلاد حفظه الله ورعاه”.

 

مقالات ذات صلة