شخصيات كرمول

سهيلة يحيى (فوزية عبود)

سهيلة يحيى عبود يحيى (فوزية عبود) مواليد مدينة طولكرم وسكانها، ولدت عام 1952 م وتبلغ من العمر 68 عاماً.

درست في مدارس طولكرم، فمدرستها الإبتدائية كانت مدرسة طولكرم( محمود الهمشري)، لتكمل في مدرسة الأصمعي للبنات ومن ثم مدرسة العدوية.

وبعد تخرجها من المدرسة درست التاريخ في جامعات بيروت. نشأت سهيلة في أسرة مكونة من 6 أفراد عشقت الوطن ودافعت عنه، فكان والدها يحيى أحد الثوار الفلسطينين العاشقين للوطن، فتربت على حب الوطن وضرورة التمسك بثوابته منذ صغر عمرها، حتى أنها أطلقت على نفسها بأم خالد نسبة للبدة الفلسطينية التي لقبت بهذا الإسم.

منذ عام 1982 افتتحت سهيلة روضة وحضانة رواد الغد النموذجية التي ما زالت حتى الآن والتي تعتبرها المكان الذي تصب كامل إبداعتها وحبها فيه لتعليم الطلاب أساسيات الحياة ومبادئها.

عملت سهيلة وتولت عدة مناصب وأعمال داخل طولكرم منذ شبابها، فلم تخشى شيئاً ولم تهاب أحد لتكون عنواناً للمرأة الفلسطينية النموذجية. فعملت في الإتحاد العام للمرأة الفلسطينية، و في لجان المرأة الفلسطينية، ومؤسسات نقابة رياض الأطفال، وفي حركة التضامن الدولي، كان عضوة إدارية في دار اليتيم العربي وعضوة فب الهلال الأحمر وفي الإتحاد النسائي.

من أبرز ما يثبت عزيمتها وحبها في خدمة الوطن والمواطنين والأجيال هو سعيها لتنظيم نوادٍ صيفية في أيام الإنتفاضة الأولى والقيام بأنشطة ترفيهية وخادمةً للجيل بنفس الوقت.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق